678

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث
678 (2010)
678.jpg
النوع دراما
قصة محمد دياب
سيناريو محمد دياب

إخراج محمد دياب
إنتاج دولار فيلم
الدولة مصر
تمثيل نيللى كريم و بشرى و ماجد الكدوانى
اللغة العربية
المدة 100 دقيقة

الموضوعات تحرش جنسي و لوم الضحية
السينما IMDb


678 فيلم مصري أنتج سنة 2010، من تأليف وإخراج محمد دياب. يتناول الفيلم قضية التحرش الجنسي ومفهوم لوم ضحايا التحرش في المجتمع المصري.

طاقم التمثيل

  • نيللى كريم: صِبا
  • بشرى: فايزة
  • ناهد السباعي: نيللي

قصة الفيلم

ثلاث فتيات من بيئات مختلفة يتعرضن للتحرش الجنسى بطرق وأماكن مختلفة، فالأولى صبا (نيللى كريم) من طبقة ثرية تتعرض للتحرش الجماعى بإستاد القاهرة، ويعجز زوجها الطبيب شريف (احمد الفيشاوى) عن الدفاع عنها، ويصاب بأزمة نفسية لعجزه ويفضل الابتعاد عنها حتى يسترد ثقته، بينما كانت هى فى أشد الحاجة لوجوده بجوارها خصوصا بعد فقدها لجنينها فى الحادث، فطلبت منه الطلاق وأصرت، فطلقها مرغما رغم حبه لها، واتجهت صبا لتكوين جمعية لتعليم النساء كيفية الدفاع عن أنفسهن ضد الحرش.

أما الثانية فكانت نيللى رشدى (ناهد السباعى) وهى من طبقة متوسطة ومخطوبه لعمر المصرى (عمر السعيد) وقد تعرضت لتحرش سائق نصف نقل أمسكها من صدرها أثناء سيرها بالطريق، فأسرعت خلفه وأمسكت به، وأصرت على عمل محضر تحرش، رغم استنكار المجتمع وأهلها لأنها أفصحت علنا عن التحرش بها، وبحثت عن صبا لتنضم لجمعيتها.

أما الثالثة فايزه (بشرى) وهى من طبقة فقيرة ومتزوجة من رجل الامن عادل (باسم سمره) ولها ولد وبنت بمدرسة تجريبية تدفع مصاريفهم بصعوبة شديدة، وتتعرض للتحرش يوميا فى الاوتوبيس مما أصابها بإشمئزاز من ممارسة الحب مع زوجها فى الفراش، فإمتنعت عنه،وسعت للإنضمام لجمعية صبا، التى نصحتها بإستخدام دبوس التحجيبة لمواجهة المتحرشين، وبالفعل طعنت إثنين بموضع حساس بالاوتوبيس، والثالث وضع يده بمؤخرتها بالطريق فطعنته وهربت، ونقلوا جميعا للمستشفى وتم علاجهم وخرجوا دون الإفصاح عن سبب الإصابة. وقد أثار تكرار الحادث جهات الامن، فتولى ضابط المباحث عصام (ماجد كدوانى) استجلاء الامر الذى لم يجد صعوبة لمعرفة ان السبب هو التحرش، واتجه لصبا بسبب جمعيتها. (نقلًا عن موقع السينما دوت كوم)


ردود فعل حول الفيلم

أثار فيلم 678 جدلا تلخص في أن بعض المؤسسات، منها جمعية العدالة الاجتماعية لحقوق الإنسان، ترى أنه يحرض النساء على استخدام الأدوات الحادة للدفاع عن أنفسهن من المتحرشين بدلا من الدفع بها للجوء الى القانون. وتقدمت الجمعية ببلاغ للنائب العام لطلب وقف عرض الفيلم.

وانتقدت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، هذا البلاغ وأصدرت بيان توضح فيه أن فيلم “678” يناقش قضية التحرش الجنسي وتأثيرها على المجتمع المصري.

طالعوا كذلك