كوكب حفني ناصف

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث
كوكب حفني ناصف
(1905‒1999)
كوكب حفني ناصف-صورة شخصية.jpg
الاسم عند الميلاد
الاسم القانوني الذي سُمي به الشخص عند ميلاده و الذي تغيّر قانونيا في وقت لاحق إلى الاسم الحالي.
كوكب حفني ناصف

محلّ الميلاد حى الجمالية بالقاهرة

الزوج[ة]
شخص تربطه بهذا الشخص علاقة مساكنة و عشرة زوجية، سواء كانت مسجّلة في نظام قانوني أم لا.
حسن مدكور

جائزة جائزة الدولة التقديرية في العلوم والفنون.

الجنسيّة مصر

أعمال في الويكي

كوكب حفني ناصف هى الأخت الصغرى لباحثة البادية ملك حفني ناصف.

نشأتها

ولدت كوكب فى حى الجمالية بالقاهرة فى 20 ابريل عام 1905 وكانت من أول فتيات المصريات اللواتي درسن الطب.

تعلٌمها

ألحقها أبوها حفني ناصف بالمدرسة منذ الصبا، إلا أنها فُصِلت من مدرسة السنية فى عام 1919، بعد مشاركتها وعدد من زميلاتها في مظاهرات الثورة وقتذاك ضد الاحتلال الإنجليزي، واصلت “كوكب” تعليمها المدرسي في مدرسة الحلمية، حتى حصلت على منحة دراسية في لندن لدراسة الطب، وكانت من بين 5 مصريات فقط نلن هذه الفرصة في عام 1922.

تعلمت الجراحة على يد الدكتور نجيب محفوظ، وكان لديه ثقة كبيرة في قدرتها وتفوقها، ولطالما منحها الفرص، وعهد إليها عمليات جراحية لإثبات تفردها.

عملت في مستشفى كيتشنر الإنجليزي (شبرا العام حاليًا)، واستمرت بالعمل فيه على أمل أن ترى هذا المستشفى مصريًا، وحتى بعد إعلان بريطانيا دخول الحرب العالمية الثانية، واستقالة عدد من العاملين والعاملات فيه وبالفعل تحول فيما بعد إلى مستشفى جامعي مصري، ثم خضع لإشراف وزارة الصحة في عام1964.

أول مصرية تتقلد منصب “حكيمباشي” بعد أن كان قاصرًا على الإنجليزيات، ثم أول امرأة تنضم لعضوية نقابة الأطباء.

قدمت كل ما بوسعها، لتمكن النساء من العمل فيه، ومن بين أهم إنجازاتها تأسيس أول مدرسة للتمريض في مصر.

استمرت كوكب في ممارسة الطب لأكثر من 30 سنةً، ونالت من الدولة تقديرًا لمجهوداتها خلال مسيرتها، إذ منحها الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، جائزة الدولة التقديرية في العلوم والفنون.

وفاتها

توفيت كوكب حفني ناصف عام 1999، تحققت أمنيتها التي تمنتها عندما قالت “أتمنى أن يتذكرنى الناس كطبيبة، الطب هو ما صنعني ومن علمني.”

مصادر