وثيقة:بيان الأشخاص الترانس المشاركين بمؤتمر ندوى 2018

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث
Emojione 1F4DC.svg

محتوى هذه الصفحة مجلوب من مصدر خارجي و محفوظ طبق الأصل لأغراض أرشيفية، و ربما يكون قد أجري عليه تنسيق و\أو ضُمِّنَت فيه روابط بما لا يغيّر مضمونه، و ذلك وفق سياسة التحرير.

تفاصيل بيانات المصدر و التأليف مبيّنة فيما يلي.

ترانسات.jpg
بيان

تأليف غير معيّن
تحرير غير معيّن
المصدر ترانسات
اللغة العربية
تاريخ النشر 2018-10-11
مسار الاسترجاع https://transatsite.com/2018/10/11/nadwatrans2018/#more-958
تاريخ الاسترجاع 2018-12-03
نسخة أرشيفية http://archive.fo/NQC40


قد توجد وثائق أخرى من نفس المصدر مصنّفة على تصنيف:وثائق مصدرها ترانسات

نحن مجموعة من الأشخاص الترانس من مختلف الأطياف الجندرية الغير نمطية، والعاملين/ات على قضيتنا في مختلف أنحاء المنطقة، شاركنا هذا العام بالمؤتمر السنوي الإقليمي للعاملين على قضايا الجندر والجنسانية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا “ندوى” بعدد لا بأس به. تبادلنا النقاشات وطرح وجهات النظر بشكل فردي وجماعي مع معظم الأفراد والمؤسسات المعنيين بقضيتنا إقليميًا. نعتقد أننا نجحنا هذا العام في فرض أصواتنا بقوة وفي اكتساب مساحة جديدة لقضية الترانس داخل المجتمع المدني الإقليمي. وبعد نقاشات مطولة خرجنا بهذه النقاط التي نرى أنها أهم الحقوق الأساسية بالنسبة إلينا نحن المشاركين/ات في مواجهة المؤسسات العاملة على قضيتنا:

1- التوقف عن تهميش قضية الترانس عن طريق اعتبارها قضية تابعة أو جزء من قضايا أخرى.

2- الانتباه لاحتياجات الأشخاص الترانس الخاصة جدًا والمختلفة اختلافًا جذريًا عن احتياجات أي فئة أخرى.

3- العمل على توفير الرعاية الطبية اللازمة والضرورية للأشخاص الترانس من ناحية المتابعة النفسية “الملزمة قضائيًا”، ومن ناحية المتابعة الطبية اللازمة للعلاج الهرموني والجراحي، وأيضًا من ناحية الصحة العامة.

4-العمل على توفير الدعم القانوني للأشخاص الترانس لمساعدتهم/ن في طريقهم/ن الطويل والصعب مع أجهزة دولهم/ن المختلفة (قانونيًا وقضائيًا وأمنيًا) من أجل تغيير أوراقهم/ن الرسمية للحصول على حقوقهم/ن الكاملة في المواطنة.

5- دعم الأشخاص الترانس مهنيًا ودراسيًا، عن طريق العمل على توفير فرص عمل آمنة لهم/ن، وأيضًا عن طريق توفير منح دراسية للطلاب منهم/ن الذين تتوقف أسرهم/ن عن دعمهم/ن بسبب هوياتم/ن الجندرية.

6- دعم الأشخاص الترانس المضطرين للهجرة من بلدانهم/ن بسبب المخاطر التي يتعرضون لها. خاصة المضطرين للجوء لمفوضية الأمم المتحدة في بلدان المنطقة.

7- التوقف التام عن فرض الوصاية الدائم والمستمر الذي يتم على الأشخاص الترانس من قبل المؤسسات المعنية. والتوقف عن إسناد العمل على قضايا الترانس لأشخاص من غير معنيين من خارج مجتمع الترانس. (لا عمل من أجلنا بدوننا)

8- التوقف عن استغلال قضايا الترانس في الترويج الفارغ دون تقديم دعم حقيقي ملموس لهم/ن.

9- العمل على القضاء التام على كافة أشكال العنصرية والترانسفوبيا الموجهة للأشخاص الترانس “بقصد أو بدون” في كافة الفاعليات الإقليمية والمحلية.

وأخيرًا فإن هذه ليست مطالب ولا توسلات. هذه هي حقوقنا المشروعة التي لن نتوقف نهائيًا عن محاولة انتزاعها والعمل عليها حتى نتمكن جميعًا من الحصول عليها كاملة.

وفي النهاية نود أن نتوجه بشكر جزيل وعرفان وتقدير واحترام ومحبة، لكل الأشخاص الترانس من بلداننا كافة. الصامدين والصامدات في مواجهة القهر والاضطهاد والعنف بكل أشكالهم. العابرين والعابرات لحواجز الجهل والعنصرية والكراهية والتخلف. والذين من دون صمودهم/ن وقوتهم/ن وإلهامهم/ن لنا لما كنا الآن في هذا الموقف نعلن عن حقوقنا للجميع. نتمنى أن ننجح في رد جزء ولو يسير من جميلكم/ن.


(هذا البيان غير حصري، ومسموح لجميع المنصات المعنية باقتباسه ونشره)